اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ينفذ سلسلة من الورش التثقيفية لرفع الوعي حول العلاقات الاسرية في محافظتي الجنوب والوسطى

اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ينفذ سلسلة من الورش التثقيفية لرفع الوعي حول العلاقات الاسرية في محافظتي الجنوب والوسطى

شرع اتحاد لجان المرأة الفلسطينية مؤخرا بتنفيذ سلسلة ورش عمل تثقيفية للأهالي حول كيفية التعامل مع مشاكل الأطفال السلوكية، والاثار السلبية للمشاكل الابوية والاسرية إلى جانب التطرق لموضوع العنف المبنى على النوع الاجتماعي وذلك في محافظة الجنوب والوسطى بهدف رفع الوعي حول العلاقات الاسرية ونبذ العنف المبنى على النوع الاجتماعي.

وتركز هذه الورش على أبرز المشاكل الأسرية وكيفية حلها إلى جانب موضوعات أخرى منها العلاقات الاجتماعية بين الأباء والأبناء وبين العلاقات الاجتماعية بين الأبناء نفسهم وذلك من أجل الوصول الى صحة نفسية أفضل لجميع أفراد الأسرة.

تحدثت نفين الكفارنة منسقة المشاريع للاتحاد أن هذه الورش التثقفية تأتي أنشطة وفعاليات مشروع نظم الدعم النفسي والاجتماعي للمرأة والطفل في قطاع غزة بتمويل من الباسك بالشراكة مع مؤسسة مندوبات حيث يهدف بشكل أساسي الى تحسين الحالة النفسية للنساء والأطفال حيث يعتبروا الفئات الأكثر تضررا في الازمات والطوارئ.

وأشارت إلى انه سيتم تنفيذ حوالي 25 ورشة في محافظتي الجنوب والوسطى بمشاركة ما يقارب400 شخص  من الرجال والنساء وسيتم استكمال الورش وفق جدول زمني ليغطي باقي محافظات قطاع عزة ومن المتوقع ان يشارك حوالي 1600 شخص ضمن هذه الورش.

بدورها أكدت الناشطة النسوية عزة قاسم على أهمية تنفيذ هذه الورش التثقيفية التوعوية التي تعمل على تغيير التفكير والعادات في الاتجاه الإيجابي مطالبة كافة مؤسسات المجتمع المحلي بإعطاء مساحة أكبر لتنفيذ مثل تلك الورش بهدف الحد من ظاهرة العنف المبني على النوع الاجتماعي.

ولفتت قاسم إلى انه خلال الورش يتم التركيز على أهمية التعريف بالنوع الاجتماعي بشكل صحيح والذي يصف الفروقات الاجتماعية التي تؤثر على نشأة الذكور والانات خاصة في المناطق المهمشة والحدودية وذلك للحد من ظاهرة العنف المبني على النوع الاجتماعي مبينة انه تم التركيز خلال الورش على الاثار السلبية الناتجة عن العنف الممارس على النساء والذي يؤثر على تكوين الاسر ونشأتها وانتاجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *