اتحاد لجان المرأة الفلسطينية يشارك في المهرجان النسوي التضامني مع الشعب الفلسطيني.

اتحاد لجان المرأة الفلسطينية يشارك في المهرجان النسوي التضامني مع الشعب الفلسطيني.

شارك اتحاد لجان المرأة الفلسطينية أمس في المهرجان النسوي التضامني مع الشعب الفلسطيني الذي ينفذه مجموعة من المؤسسات والمنظمات العربية والاقليمية النسوية على شرف الأسبوع العالمي للنضال ضد الامبريالية.

بدورها قالت اكتمال حمد مسؤولة اتحاد لجان المرأة الفلسطينية في كلمة لها أن العدوان الصهيوني شن على مدار 11 يوماً عدواناً شاملاً براً وبحراً وجوياً في ذروة الاستهداف المستمر لمدينة القدس، وما شهدته من اعتداءات قام بها جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين، وما يحدث في الضفة من استيطان وتهويد، وحصار في غزة. لتستجيب غزة ومقاومتها كعادته ولتدخل في معركة الدفاع عن الهوية والمقدسات وعروبة ومكانة مدينة القدس، ورفضاً للإجراءات الصهيونية في حي الشيخ جراح. ليرد الاحتلال بشن غارات جوية مكثفة غادرة على بيوت المدنيين الآمنين والمرافق العامة والبنى التحتية، ليرتقي عشرات الشهداء والجرحى من النساء و الأطفال و المسنين.

وأشارت حمد إلى ان هذه الحرب العدوانية الجديدة أعادت أذهان شعبنا وذكرياته إلى 3 حروب سابقة عايشوها مبينة أن العدوان الإسرائيلي خلف خسائر باهظة في الأرواح والممتلكات والمنشآت السكنية والتجارية، والمؤسسات الحكومية، والأراضي الزراعية، مما أسفر عن استشهاد 254  شهيداً، بينهم 66 طفلاً، و39 امرأة، و17 مسناً، و5 من ذوي الاحتياجات الخاصة، فيما أدى العدوان إلى إصابة أكثر من 1910 مواطناً فلسطينياً بجروح مختلفة، منها 90 صُنفت شديدة الخطورة. ومن بين الإصابات، 560 طفلاً، و380 سيدة، و91 مُسناً.

وتابعت :” أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، أن العدوان الصهيوني أدى إلى نزوح أكثر من 75 ألف فلسطيني من مساكنهم بعد قصفها وتدميرها من قبل الاحتلال، لجأ منهم 28 ألفاً و700 إلى مدارس الوكالة، في حين لجأ الآخرون إلى بيوت أقربائهم في مناطق فلسطينية أخرى. كما تعرضت 1447 وحدة سكنية في غزة للهدم الكلي بفعل القصف الإسرائيلي، إلى جانب 13 ألفاً أخرى تضررت بشكل جزئي بدرجات متفاوتة. وهدم الاحتلال، بشكل كلي، 205 منازل وشقق وأبراج سكنية، ومقرات 33 مؤسسة إعلامية، فضلاً عن أضرار بمؤسسات ومكاتب وجمعيات أخرى. كما تضررت 68 مدرسة، ومرفقاً صحياً، وعيادة رعاية أولية، بشكل بليغ وجزئي بفعل القصف الشديد في محيطها، بينما تضررت 490 منشأة زراعية من مزارع حيوانية وحمامات زراعية وآبار وشبكات ري. والاستهداف المباشر للمرافق الصحية، حيث تعمد اعاقة فرق الاسعاف من الوصول الى الجرحى واخلائهم الى المستشفيات , وضرب الطرق المؤدية اليها، والتسبب في ارباك عمل الطواقم الطبية في المستشفيات ومراكز الرعاية الأولية فاستهداف 24 مؤسسة صحية من بينها 11 مؤسسة تتبع لوزارة الصحة ( 5 مستشفيات , 6 مراكز صحية ) و13 مؤسسة صحية أهلية ليصيب المنظومة الصحية في مقتل ويجعل طواقمها الطبية تعمل في ظروف غير آمنة وخطرة .ولعل أبرز الجرائم التي ارتكبها الاحتلال هو الاستهداف المباشر للمختبر الطبي المركزي الوحيد الذي يتم فيه عملية اجراء مسحات جائحة كورونا.  كما قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي أكثر من 300 منشأة اقتصادية وصناعية وتجارية، وهدم 7 مصانع بشكل كلي، وألحق أضراراً بأكثر من 60 مرفقاً سياحياً، كما ركز أيضاً خلال العدوان على استهداف الشوارع والبنى التحتية، حيث تضررت شبكات الصرف الصحي وإمدادات المياه تحت الأرض بشكل كبير، نتيجة الاستهداف المباشر، وفي قطاع الطاقة، تضرر 31 محول كهرباء في غزة بفعل الهجمات الصهيونية، وتعرضت 9 خطوط رئيسية للقطع، ولحتى الآن غزة بسبب هذا التدمير لشبكة الكهرباء تغرق في ظلام دامس. كما تضررت 454 سيارة ووسيلة نقل بشكل كامل، أو بأضرار بليغة. وفي قطاع الاتصالات، تضررت شبكات 16 شركة اتصالات وإنترنت بفعل القصف الإسرائيلي”.

واوضحت حمد أن هذه الاحصائيات هي تقديرات أولية، بسبب عدم الانتهاء الكامل من حصر كافة المنشآت والبنى التحتية المتضررة، وهذا يشير على حجم الجرائم الكبرى التي ارتكبها العدو والتي ترقى إلى جرائم الحرب.

وتضمن المهرجان العديد من المشاركات ومنها :١.مكتب شؤون المرأة في الحزب الشيوعي الاردني٢. القطاع النسائي – النهج الديمقراطي المغرب٣. المنتدى النقابي النسوي العراقي٤. اتحاد لجان المرأة العاملة الفلسطينية٥. المسيرة لعالمية للنساء/ تنسيقية الشرق الاوسط وشمال افريقيا٦. مكتب قضايا وشؤون النساء الحزب الشيوعي اللبناني٧. منظمة مساواة الفصيل النسائي لحزب العمال بتونس ٨. اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ٩. الجمعية المغربية للنساء التقدميات ١٠. تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الانسان- كوديسا١١. الاتحاد النسائي السوداني١٢. لجنة قضايا النساء حزب العيش والحرية تحت التأسيس_ مصر١٣. قطاع المرأه في الجبهة الديمقراطيه لتحرير فلسطين١٤. رابطة المرأة الأردنية- رما -الاطار النسوي حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *