اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ينفذ مبادرة بنات بلادنا لإحياء التراث الفلسطيني.

اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ينفذ مبادرة بنات بلادنا لإحياء التراث الفلسطيني.

غزة-على شرف إدراج التطريز الفلسطيني على قوائم “اليونسكو” للتراث الثقافي العالمي

نفذ اتحاد لجان المرأة الفلسطينية أمس مبادرة بعنوان “: بنات بلادنا ” في محافظة الوسطى للسيدات المستهدفات خلال مشروع نظم الدعم النفسي والاجتماعي للنساء والأطفال في قطاع غزة “،وذلك بهدف احياء التراث الفلسطيني وسط أجواء يسودها الفرح والسعادة.

وتضمنت المبادرة أغاني تراثية تحاكي قصص مستوحاة من الحياة الفلسطيني بهدف احياء التراث الفلسطيني القديم إلى جانب العديد من الفقرات التراثية .

وعبرت السيدة هنية احدى المشاركات في المبادرة عن سعادتها لمشاركتها وإعادة عشرات السنين إلى ذاكرتها خلال تردديها للعديد من الأغاني التراثية .

من جهتها تحدثت الأخصائية فداء مهنا في اتحاد لجان المرأة الفلسطينية عن المبادرة بأنها عبارة عن جلسة اختتامية لجلسات الدعم النفسي والاجتماعي للسيدات في مدينة النصيرات والحساينة والمغراقة حيث سعى الاتحاد لتنفيذ يوم اختتامي مميز من خلال احياء التراث الفلسطيني بالأنشطة الشعبية والفقرات المتعددة التي تساعد على نشر البهجة والفرح في قلوب السيدات.

وأكدت مهنا أن المبادرة تعمل على احياء التراث الفلسطيني وتعزيز الصمود والهوية الفلسطينية وإعادة الذكريات من اجل نقلها إلى الأجيال الحالية والقادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *