سلسلة من الورش التوعوية حول المشاكل السلوكية للأطفال ينفذها اتحاد لجان المرأة الفلسطينية.

سلسلة من الورش التوعوية حول المشاكل السلوكية للأطفال ينفذها اتحاد لجان المرأة الفلسطينية.

غزة- اختتم اتحاد لجان المرأة الفلسطينية مؤخرا تنفيذ سلسلة ورش العمل حول “المشاكل السلوكية ” تعزيز الصحة النفسية والاجتماعية للفئات الأكثر هشاشة في قطاع غزة بتمويل من فالنسيا بالشراكة مع مؤسسة مندوبات.

وتضمنت الورش العديد من الموضوعات منها: نوبات الغضب، التبول اللاإرادي، العزلة الاجتماعية والخجل، الكذب والعناد، والتنمر.

 أوضحت دينا الخيري منسقة ميدانية  في اتحاد لجان المرأة الفلسطينية أن الورش تهدف إلى توعوية الأهالي حول المشاكل السلوكية والنفسية التي ترافق الأطفال وكيفية التعامل معها مبينة ان العديد من المشاكل السلوكية يمكنها أن تصبح مقلقة جدا لانها تهدد العلاقات الطبيعية بين الطفل والأخرين او تتداخل مع نموه العاطفي والاجتماعي والفكري.

وأكدت الخيري أن الاتحاد يحرص من خلال مشاريعه على القيام بدوره الاجتماعي الذي يعتبر انعكاسا لرؤيته ورسالته في التفاعل الاجتماعي

من جهتها قالت الأخصائية النفسية في الاتحاد ميساء أبو شيحة أن ورش المشاكل السلوكية تهدف إلى توعوية الأهالي في عملية التربية من خلال تزويدهم بأهم الأساليب التي تساعد في حل المشكلات السلوكية التي يعاني منها أبنائهم وتعريفهم بطرق التعزيز الإيجابي والسلبي للتحكم في سلوكيات أبنائهم المختلفة.

وأشارت الأخصائية  إلى ان تأخر علاج الاضطراب السلوكي عند الأطفال، ينتج عنه اختلال في العقل عند الكبر، فكلما كانت التدخل للعلاج أسرع ومُبكرًا، من المتوقع الحصول على نتيجة أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *